الدكتورة سهى كنج شرارة من المركز الطبي في الجامعة الاميركية في بيروت, تنال جائزة عبد الحميد شومان للباحثين العرب في العلوم الطبية والصحية

image-17393

الدكتورة سهى كنج شرارة من AUBMC تنال جائزة

عبد الحميد شومان للباحثين العرب في العلوم الطبية والصحية

نالت الدكتورة الدكتورة سُهى كنج شرارة جائزة عبد الحميد شومان للباحثين العرب في العلوم الطبية والصحية، وللمناسبة وجّه رئيس الجامعة الأميركية في بيروت (AUB)  الدكتور فضلو خوري الرسالة التالية إلى أفراد أسرة الجامعة فقال: يسعدني جداً أن أعلن أن الدكتورة سُهى كنج شرارة، أستاذة الطب ورئيسة قسم الأمراض المعدية في الجامعة الأميركية في بيروت – المركز الطبي قد نالت جائزة عبد الحميد شومان المرموقة للباحثين العرب.

تابع: إن هذه الجائزة المرموقة، وهي الآن في عامها الخامس والثلاثين، تٌقدّم سنوياً إلى الرجال والنساء العرب البارزين من البحّاثة العلميين، تشجيعاً للباحثين الشباب. وقد تم اختيار الدكتورة كنج من بين أكثر من مئة وخمسين مرشحاً بارزاً في فئة العلوم الطبية والصحية.

أضاف: والدكتورة كنج خبيرة معترفٌ دولياَ بها في مجال الأمراض المعدية. وهي أجرت بحوثاً مهمة وكتبت في العديد من المواضيع في هذا المجال. ولكن تركيزها البحثي الرئيسي انصبّ على العدوى المُلتقطة في المستشفى (الأخماج المشفوية). وتعتبر الدكتورة كنج مرجعاً عالمياً في علم البكتيريا المسببة للأمراض والمُقاوِمة للمضادات الحيوية. وقد نجم تأثيرٌ كبيرٌ عن جهود الدكتورة كنج قي معالجة مشكلة الأخماج المشفوية من زوايا عديدة، من فهم الوبائيات وعوامل الخطر، إلى الوقاية والعلاج.

وقال: في ظل قيادتها، شهد المركز الطبي في الجامعة تطوير برنامج متطور للوقاية من العدوى ومكافحتها وهو برنامج يعمل وفقا للمعايير الدولية. وقد تركّزت جهود هذا البرنامج في المركز الطبي على حماية المرضى والعاملين في مجال الرعاية الصحية من العدوى المرتبطة بالرعاية الصحية، بما في ذلك الالتهاب الرئوي المرتبط بالتهوية، والتهابات مجرى الدم المرتبطة بالقسطرة الرئيسية، والتهابات المسالك البولية المرتبطة بالقسطرة، والالتهاب الحاد في القولون، والتهابات موقع الجراحة.

تابع: وقد أثرت أبحاث الدكتورة كنج في مجال الوقاية من العدوى ومكافحتها تأثيراً إيجابياً، فخفّضت  نسبة وفيات المستشفيات، وأمد البقاء في المستشفى، وتكلفة الاستشفاء. وهذه النتائج تتبشّر بتحسين نوعية الرعاية الطبية وزيادة رِضى المريض، وخفض العبء على النظام الطبي المُثقل. وقد طُلب من الدكتورة كنج قيادة جهود تفعيل المضادات الحيوية الجديدة ضد الجراثيم المقاومة للعلاجات المتعددة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ونُشرت نتائج أبحاثها في المجلة الدولية لمضادات الجراثيم.

وختم: قد نُشِر للدكتورة كنج أكثر من 124 ورقة بحثية في المجلات الدولية الخاضعة للمراجعات الندّية ونُشرت لها كذلك عدة أوراق بحثية في المجلات المحلية. وهي قدمت أكثر من سبعين ملخصاً بحثياً في المؤتمرات الدولية ودُعيت إلى أكثر من مئتي مؤتمر وطني وإقليمي ودولي حيث ألقت الخطاب الرئيسي. هي طبيبة لامعة، ومعلمة، وباحثة، وتستحق بالتأكيد هذه الجائزة المتميّزة، داعياً الجميع إلى تهنئتها على هذا التكريم الذي تناله عن جدارة.

Comments

comments

Pin It on Pinterest

Share This