القطاع الصحي في الهند

image-16833

القطاع الصحي في الهند

مستوى مرموق وخدمات طبية  وجراحية عالمية المستوى

يحظى القطاع الصحي في الهند بسمعة عالمية مرموقة جعلت منه واحدا من أهم الخيارات لكل من يسعى للسفر من أجل العلاج، وكانت السنوات الأخيرة شاهدا على ازدهار هذا القطاع إلى أن باتت الهند من الوجهات الصحية العالمية. مستشفيات الهند والمراكز الطبية تقدم الخدمات الطبية وفق أحدث تكنولوجيا الطب بالإضافة إلى مهارة الكوادر البشرية ومقدمي الرعاية الصحية حيث يعتبر الأطباء الهنود من بين الأفضل عالميا بفضل خبرتهم العالية وإصرارهم على مواصلة التدريب والتعرف على كل ما هو جديد ومتطور في عالم الطب. 

الرعاية الصحية في الهند تعتبر اليوم من أكبر القطاعات، نظرا للمستوى المرموق للمستشفيات التي تقدم خدماتها الطبية والجراحية وفق مستويات عالية الجودة، في ظل توافر اليد العاملة الكفوءة والمدربة تدريبا دوليا وكذلك وجود التقنيات والآلات الجراحية المبتكرة. كما أن الحكومة الهندية تولي اهتماما خاصا بالقطاع الصحي من خلال تقديم الدعم الدائم نظرا لدوره الحيوي في الاقتصاد الهندي. يوجد الكثير من المستشفيات المرموقة في الهند والتي توفر لمرضاها رعاية صحية عالمية المستوى من خلال الكوادر الطبية ذات الخبرة المتميزة وكذلك من خلال ما توفره من أفضل الأجهزة الطبية في العالم. كما يوجد مستشفيات معتمدة من المنظمات العالمية مثل JCI  (الهيئة الدولية المشتركة لجودة الرعاية الصحية) وبعضها معتمدة من منظمة قومية شكلتها وزارة الصحة الهندية مثل NABH (المجلس القومي لاعتماد المستشفيات ومقدمي خدمات الرعاية الصحية). ان العلاج في الهند أصبح خيارا مفضلا وهي بلاد ملائمة للسياحة العلاجية.

وإلى جانب التكاليف المنخفضة، فان مستوى خدمات الرعاية الصحية في المستشفيات والمراكز الصحية الكبرى في الهند لا يقل عن مستوى الخدمات المقدمة في مستشفيات الولايات المتحدة والمملكة المتحدة، حيث يتلقى المرضى القادمين من الدول الغربية الذين يختارون المنشآت المعتمدة المتميزة في الهند نفس نوعية الخدمات  التي اعتادوا عليها في بلدانهم، لأن الأطباء، أطقم التمريض، وغيرهم من أفراد الأطقم الطبية تم تدريبهم واعتمادهم على أساس المعايير والممارسات الغربية.

السياحة العلاجية 

هناك الملايين من المرضى الذين يقصدون الهند في كل عام من أجل الحصول على الخدمات الصحية في المستشفيات المرموقة الحاصلة على شهادات اعتماد دولية، بسبب الرعاية التي يحصلون عليها وانخفاض التكاليف وكفاءة الأطباء. فقد أصبحت الهند اليوم واحدة من أهم الوجهات للمسافرين الباحثين عن العلاج من جميع أنحاء العالم. تشتهر الهند في علاج أمراض الخصوبة وأمراض العظام والقلب وزراعة الأعضاء. فبحسب تقرير السياحة العلاجية الدولي.

يتميز القطاع الصحي في الهند بالعديد من عوامل الجذب، حيث يحصل المريض على الرعاية الصحية ذات الجودة العالية وفي أهم المستشفيات بأقل أسعار ممكنة، ولا توجد فترات انتظار للحصول على الرعاية الطبية اللازمة؛ بالإضافة إلى ذلك، فإن الأطباء والعاملون يتحدثون اللغة الإنكليزية التي يجيدها غالبية الناس.

في كل عام، يصل أكثر من 250,000 شخص لتلقي العلاج في الهند متوجهين إلى المدن الكبيرة وهي بنغالور تشيناي وحيدر أباد ومومباي ونيودلهي. 

ومؤخراً أصبحت الهند محط أنظار بعض المرضى من الدول المتقدمة كالولايات المتحدة الأميركية وكندا وبعض الدول الأوروبية بسبب ارتفاع تكلفة العلاج في هذه الدول.

ومن الإجراءات الطبية الشائعة التي يجريها المسافرون للعلاج في الهند:

– جراحات العظام مثل استبدال مفصل الحوض واستبدال مفصل الركبة. 

– أمراض القلب وجراحات القلب والصدر. 

– جراحات التجميل بجميع أشكالها.

– جراحات الأسنان. 

– جراحات السمنة. 

– السرطان وعلاج الأورام. 

– أمراض العيون مثل جراحة المياه البيضاء والشبكية وغيرها. 

– جراحة الأعصاب. 

– زراعة نخاع العظام. 

– أمراض الكلى وزراعة الكلى.

لقد تمكنت الهند من إنشاء منشآت طبية من الدرجة الأولى، إلى أن باتت تمتلك اليوم مجموعة كبيرة من أفضل المستشفيات المشهورة محليا وعالميا إضافة إلى أهم الأطباء المؤهلين مع أفضل المعدات الطبية وبأسعار أكثر تنافسية. وعند انتهاء فترة العلاج، وبعد الحصول على موافقة الطبيب، بإمكان المريض زيارة الوجهات السياحية واستكشاف الهند التي تزخر بالوجهات الجذابة والممتعة.

Comments

comments

Pin It on Pinterest

Share This