الأمراض المرتبطة بإضطراب حركية المريء

الدكتور صديق الملك

الأمراض‭ ‬المرتبطة‭ ‬بإضطراب‭ ‬حركية‭ ‬المريء‭ ‬

إن‭ ‬الأمراض‭ ‬التي‭ ‬تتعلق‭ ‬بإضطراب‭ ‬حركية‭ ‬المريء‭ ‬وإنقباض‭ ‬وإنبساط‭ ‬مصرة‭ ‬المريء‭ ‬السفلي‭ ‬تؤدي‭ ‬الى‭ ‬الأعراض‭ ‬التالية: ‬

صعوبة‭ ‬في‭ ‬البلع‭  ‬وحرقة‭ ‬في‭ ‬الفؤاد‭ ‬وإرتجاع‭ ‬حامض‭ ‬المعدة‭ ‬إلى‭ ‬المريء‭ ‬والألم‭ ‬بالصدر‭ ‬والتهابات‭ ‬متكررة‭ ‬بالبلعوم‭ ‬والحبال‭ ‬الصوتية‭. ‬سابقا‭ ‬كانت‭ ‬هذه‭ ‬الأعراض‭ ‬مصنفة‭ ‬على‭ ‬معدل‭ ‬حركة‭ ‬المريء‭ ‬اثناء‭ ‬مرور‭ ‬السوائل‭ ‬والأكل‭ ‬بالمريء‭ ‬إلى‭ ‬المعدة‭  ‬وكذلك‭ ‬درجة‭ ‬إنقباض‭ ‬وانبساط‭ ‬مصرة‭ ‬المريء‭. ‬

الآن‭ ‬بعد‭ ‬التطور‭ ‬والتقدم‭ ‬الملحوظ‭ ‬في‭ ‬تكنولوجيا‭ ‬المعدات‭ ‬لقياس‭ ‬هذه‭ ‬الحركة‭ ‬اصبحت‭ ‬درجة‭ ‬التشخيص‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬عال‭ ‬من‭ ‬الدقة؛‭ ‬وبظهور‭ ‬هذا‭ ‬الجهاز‭ ‬الحديث‭ ‬(ما‭ ‬نومتري‭ ‬عالي‭ ‬الدقة ‭( ‬H.R.M ‬ذو‭ ‬الدرجة‭ ‬العالية‭ ‬من‭ ‬الكفاءة‭ ‬اصبح‭ ‬التشخيص‭ ‬سهل‭ ‬ودقيق‭ ‬ومتوفر،‭ ‬الأمر‭ ‬الذي‭ ‬ساعد‭ ‬على‭:‬

  1. اعانة‭ ‬الجراحين‭ ‬واستشاري‭ ‬الجراحة‭ ‬على‭ ‬إجراء‭ ‬عمليات‭ ‬المريء‭ ‬بسهولة‭ ‬وعلى‭ ‬مستوى‭ ‬عال‭ ‬من‭ ‬الدقة،‭ ‬كما‭ ‬يساعدهم‭ ‬على‭ ‬متابعة‭ ‬مرضاهم‭ ‬بعد‭ ‬إكتمال‭ ‬العلاج‭ ‬الجراحي‭ ‬للمريء‭.‬
  2. مساعدة‭ ‬أطباء‭ ‬واستشاري‭ ‬الجهاز‭ ‬الهضمي‭ ‬على‭ ‬تشخيص‭ ‬حالات‭ ‬صعوبة‭ ‬البلع‭ ‬والمرتبطة‭ ‬بوجود‭ ‬أمراض‭ ‬عضوية‭ ‬بالمريء‭ ‬والتي‭ ‬تم‭ ‬إجراء‭ ‬التنظير‭ ‬اللازم‭ ‬او‭ ‬الأشعة‭ ‬الملونة‭ ‬لها‭ ‬بدون‭ ‬الوصول‭ ‬إلى‭ ‬تشخيص‭ ‬الحالة‭.‬
  3. تشخيص‭ ‬حالات‭ ‬الأنف‭ ‬والأذن‭ ‬والحنجرة‭ ‬وبحة‭ ‬الصوت‭ ‬الناتجة‭ ‬من‭ ‬إرتجاع‭ ‬حامض‭ ‬المعدة‭ ‬الى‭ ‬البلعوم‭.‬

هذا‭ ‬الفحص‭ ‬بسيط‭ ‬وسهل‭ ‬وليست‭ ‬له‭ ‬أعراض‭ ‬جانبية‭ ‬أو‭ ‬مضاعفات،‭ ‬كما‭ ‬يتم‭ ‬إجرائه‭ ‬بقسم‭ ‬المناظير‭ ‬ولا‭ ‬يحتاج‭ ‬لتنويم‭ ‬المريض‭ ‬بالمستشفى؛‭ ‬على‭ ‬المريض‭ ‬الصيام‭ ‬لمدة‭ ‬6‭ ‬ساعات‭ ‬قبل‭ ‬الفحص‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬قد‭ ‬أوقف‭ ‬الأدوية‭ ‬التي‭ ‬تقلل‭ ‬من‭ ‬الحامض‭ ‬لمدة‭ ‬5‭ ‬لأيام‭.  ‬تدخل‭ ‬أنبوبة‭ ‬صغيرة‭ ‬الحجم‭ ‬بالأنف‭ ‬إلى‭ ‬المعدة‭ ‬تحت‭ ‬تأثير‭ ‬مخدر‭ ‬موضعي‭ ‬وهي‭ ‬موصولة‭ ‬بالجهاز‭ ‬ليعطي‭ ‬المريض‭ ‬5س‭ ‬س‭ ‬في‭ ‬الماء‭ ‬كل‭ ‬20‭ ‬ثانية‭ ‬10‭ ‬مرات‭ ‬وكذلك‭ ‬5‭ ‬س‭ ‬س‭ ‬الى‭ ‬15‭.  ‬الجهاز‭ ‬سوف‭ ‬يرصد‭ ‬حركة‭ ‬المريء‭ ‬عند‭ ‬البلع‭ ‬وكذلك‭ ‬الضغط‭ ‬على‭ ‬مصرة‭ ‬المريء‭ ‬السفلى‭. ‬يحتاج‭ ‬هذا‭ ‬الفحص‭ ‬لمدة‭ ‬25‭ ‬دقيقة‭ ‬تقريبا‭. ‬بالنسبة‭ ‬لرصد‭ ‬إفرازات‭ ‬المعدة‭ ‬للحامض‭ ‬على‭ ‬مدار‭ ‬24‭ ‬ساعة‭  ‬ثم‭ ‬تدخل‭ ‬انبوبة‭ ‬صغيرة‭ ‬من‭ ‬الأنف‭ ‬للمعدة‭ ‬وتوصل‭ ‬لجهاز‭ ‬صغير‭ ‬يوصل‭ ‬محفظة‭ ‬صغيرة‭.‬

يعود‭ ‬المريض‭ ‬إلى‭ ‬المنزل‭ ‬ويتم‭ ‬رصد‭ ‬كمية‭ ‬الحامض‭ ‬بالمعدة‭ ‬وحالات‭ ‬الإرتجاع‭ ‬لمدة‭ ‬24‭ ‬ساعة‭. ‬ثم‭ ‬يعيد‭ ‬الجهاز‭ ‬إلى‭ ‬المستشفى‭ ‬حيث‭ ‬يتم‭ ‬تفصيله‭ ‬لرصد‭ ‬الحركة‭ ‬لعمل‭ ‬التحليل‭ ‬اللازم‭.‬

الفائدة‭ ‬العظمى‭ ‬من‭ ‬التشخيص‭ ‬الدقيق‭ ‬للأمراض‭ ‬المرتبطة‭ ‬بحركة‭ ‬المريء‭ ‬هي‭ ‬أن‭ ‬العلاج‭ ‬سوف‭ ‬يكون‭ ‬فاعلا‭ ‬ومثمرا؛‭ ‬لذلك‭ ‬فإن‭ ‬إدخال‭ ‬هذه‭ ‬التقنية‭ ‬الجديدة‭ ‬مع‭ ‬ايجاد‭ ‬وتدريب‭ ‬الكفاءات‭ ‬اللازمة‭ ‬سوف‭ ‬يساعد‭ ‬بصورة‭ ‬جديدة‭ ‬في‭ ‬تقليل‭ ‬التكاليف‭ ‬والنفقات‭ ‬ومنع‭ ‬التأخير‭ ‬في‭ ‬التشخيص‭ ‬والعلاج‭. ‬

الدكتور‭ ‬صديق‭ ‬الملك

استشاري‭ ‬الجهاز‭ ‬الهضمي‭ ‬ورئيس‭ ‬قسم‭ ‬الجهاز‭ ‬الهضمي‭ ‬ومدير‭ ‬أقسام‭ ‬الباطنية‭ – ‬مستشفى‭ ‬الاهلي‭ / ‬قطر

0 replies

Leave a Reply

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *