سكري‭ ‬الحمل

سكري‭ ‬الحمل

يعرف‭ ‬بارتفاع‭ ‬نسبة‭ ‬السكر‭ ‬في‭ ‬الدم‭ ‬بنسب‭ ‬متفاوتة‭ ‬عن‭ ‬الحد‭ ‬الطبيعي‭ ‬ويكتشف‭ ‬لأول‭ ‬مرة‭ ‬خلال‭ ‬فترة‭ ‬الحمل

د‭ ‬ماهر‭ ‬إرشيد‭ ‬

إستشاري‭ ‬أمراض‭ ‬الغدد‭ ‬الصماء‭ ‬والسكري‭ ‬والباطنية‭ ‬

  • 90%‭ ‬ من‭ ‬حالات‭ ‬سكري‭ ‬الحمل‭ ‬يختفي‭ ‬بعد‭ ‬الولادة‭ ‬و10‭%‬ من‭ ‬هذه‭ ‬الحالات‭ ‬تحتاج‭ ‬لاستمرار‭ ‬العلاج،‭ ‬خاصة‭ ‬إذا‭ ‬كانت‭ ‬المرأة‭ ‬تشكو‭ ‬من‭ ‬زيادة‭ ‬في‭ ‬الوزن‭.‬
  • يظهر‭ ‬سكري‭ ‬الحمل‭ ‬عادة‭ ‬في‭ ‬النصف‭ ‬الأخير‭ ‬من‭ ‬الحمل‭ ‬بينما‭ ‬يظهر‭ ‬بصورة‭ ‬مبكرة‭ ‬في‭ ‬الحمل‭ ‬التالي‭.‬
  • إذا‭ ‬تم‭ ‬اكتشاف‭ ‬السكري‭ ‬في‭ ‬الأشهر‭ ‬الأولى‭ ‬من‭ ‬الحمل‭ ‬فمن‭ ‬المحتمل‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬المرأة‭ ‬مصابة‭ ‬به‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬أن‭ ‬تعلم‭ ‬بذلك‭ ‬ولكنه‭ ‬يعتبر‭ ‬سكري‭ ‬حمل‭.‬
  • يعالج‭ ‬سكري‭ ‬الحمل‭ ‬أولاً‭ ‬بالحمية‭ ‬الغذائية‭ ‬لمدة‭ ‬أسبوعين،‭ ‬وإذا‭ ‬لم‭ ‬ينتظم‭ ‬تعطى‭ ‬المرأة‭ ‬الأنسولين‭.‬
  • وكما‭ ‬ذكرنا‭ ‬سابقاً‭ ‬فإن‭ ‬90‭% ‬من‭ ‬الحالات‭ ‬يختفي‭ ‬السكري‭ ‬بعد‭ ‬الولادة‭ ‬ولا‭ ‬داعي‭ ‬لأخذ‭ ‬الأنسولين‭ ‬بعد‭ ‬ذلك‭.‬
  • لا‭ ‬يعتبر‭ ‬السكري‭ ‬سكر‭ ‬الحمل‭ ‬إذا‭ ‬أصيبت‭ ‬به‭ ‬المرأة‭ ‬قبل‭ ‬الحمل‭ ‬فقط‭.‬
  • يجب‭ ‬على‭ ‬المرأة‭ ‬المرضعة‭ ‬الاستمرار‭ ‬بعلاج‭ ‬الأنسولين‭ ‬لأنه‭ ‬أمان‭ ‬على‭ ‬الرضاعة‭.‬

من‭ ‬هي‭ ‬المرأة‭ ‬الحامل‭ ‬المعرضة لسكري‭ ‬الحمل؟‭ ‬

  • إذا‭ ‬كان‭ ‬أحد‭ ‬أقاربها‭ ‬من‭ ‬الدرجة‭ ‬الأولى‭ ‬مصابا‭ ‬بالسكري‭  ‬(أم،‭ ‬أب،‭ ‬أخ)‭.‬
  • عمرها‭ ‬فوق‭ ‬25‭ ‬سنة‭.‬
  • تعاني‭ ‬من‭ ‬زيادة‭ ‬في‭ ‬الوزن‭ ‬قبل‭ ‬الحمل‭.‬
  • إذا‭ ‬أصيبت‭ ‬بسكري‭ ‬الحمل‭ ‬خلال‭ ‬حمل‭ ‬سابق‭.‬
  • إذا‭ ‬تعرضت‭ ‬للإجهاض‭ ‬من‭ ‬قبل‭.‬
  • إذا‭ ‬كان‭ ‬وزن‭ ‬طفلها‭ ‬من‭ ‬حمل‭ ‬سابق‭ ‬4‭ ‬كغم‭ ‬أو‭ ‬أكثر‭.‬
  • إذا‭ ‬كانت‭ ‬من‭ ‬مجتمع‭ ‬نسبة‭ ‬الإصابة‭  ‬بالسكري‭ ‬عالية‭ ‬وللأسف‭ ‬نسبة‭ ‬الإصابة‭ ‬به‭ ‬في‭ ‬بعض‭ ‬البلدان‭ ‬العربية‭ ‬مرتفعة ‭.‬25-20‬

متى‭ ‬ينصح‭ ‬بعمل‭ ‬فحوصات‭ ‬للتأكد‭ ‬من‭ ‬وجود‭ ‬سكري‭ ‬حمل؟‭ ‬

  • ما‭ ‬بين‭ ‬الأسبوع ‭ ‬28-‬24من‭ ‬الحمل‭.‬
  • قبل‭ ‬هذه‭ ‬المدة‭ ‬وعند‭ ‬اكتشاف‭ ‬الحمل‭ ‬إذا‭ ‬توفرت‭ ‬بعض‭ ‬العوامل‭ ‬السابقة‭ ‬الذكر‭.‬
  • إذا‭ ‬كانت‭ ‬نتيجة‭ ‬الفحص‭ ‬طبيعية‭ ‬في‭ ‬بداية‭ ‬الحمل‭ ‬يعاد‭ ‬في‭ ‬الفترة‭ ‬ما‭ ‬بين‭ ‬الأسبوع ‭ ‬28-‬24 ‬من‭ ‬الحمل‭.‬

طريقة‭ ‬الفحص

تعطي‭ ‬المرأة‭ ‬الحامل‭ ‬50‭ ‬جم‭ ‬من‭ ‬الجلوكوز‭ ‬مذابا‭ ‬في‭ ‬الماء ‭)‬غير‭ ‬صائمة)‭ ‬وبغض‭ ‬النظر‭ ‬عن‭ ‬آخر‭ ‬وجبة‭ ‬تناولتها‭.‬

إذا‭ ‬كانت‭ ‬نسبة‭ ‬السكر‭ ‬بعد‭ ‬ساعة‭ ‬140‭ ‬ملغم‭ % ‬أو‭ ‬أكثر‭ ‬يعمل‭ ‬فحص‭ ‬آخر‭ )‬صائمة‭ ‬من ‬8-‬12 ‬ساعة)‭ ‬ومن‭ ‬دون‭ ‬تخفيف‭ ‬نسبة‭ ‬النشويات‭ ‬في‭ ‬الوجبات‭ ‬خلال‭ ‬الثلاثة‭ ‬أيام‭ ‬التي‭ ‬تسبق‭ ‬الفحص‭.‬

يجب‭ ‬إتباع‭ ‬ما‭ ‬يلي

  • يعمل‭ ‬فحص‭ ‬السكري‭ ‬وهي‭ ‬صائمة‭ .‬
  • تعطى‭ ‬المرأة‭ ‬الحامل‭ ‬75‭ ‬غم‭ ‬جلوكوز‭ ‬مذاب‭ ‬في‭ ‬الماء ‭ ‬ 500-400‭ ‬ملل‭.
  • يعمل‭ ‬فحص‭ ‬السكر‭ ‬بعد‭ ‬ساعة،‭ ‬ساعتين‭ ‬بعد‭ ‬إعطائها‭ ‬الجلوكوز‭.‬

ما‭ ‬هي‭ ‬النسب‭ ‬الطبيعية؟

  • صائمة‭ ‬أقل‭ ‬من‭ ‬95‭ ‬ملغم‭% ‬
  • بعد‭ ‬ساعة‭ ‬أقل‭ ‬من‭ ‬180‭ ‬ملغم‭% ‬
  • بعد‭ ‬ساعتين‭ ‬أقل‭ ‬من‭ ‬155‭ ‬ملغم‭% ‬
  • أما‭ ‬إذا‭ ‬وصلت‭ ‬هذه‭ ‬النسب‭ ‬لتلك‭ ‬القيم‭ ‬المذكورة‭ ‬أعلاه‭ ‬في‭ ‬فحص‭ ‬أو‭ ‬أكثر‭ ‬تكون‭ ‬المرأة‭ ‬الحامل‭ ‬مصابة‭ ‬بسكري‭ ‬الحمل‭.‬

وأنوّه‭ ‬بأنه‭ ‬عند‭ ‬إجراء‭ ‬تلك‭ ‬الفحوصات‭:‬

  • يجب‭ ‬أن‭ ‬لا‭ ‬تكون‭ ‬الحامل‭ ‬مريضة‭ ‬أو‭ ‬تعاني‭ ‬من‭ ‬ارتفاع‭ ‬في‭ ‬درجة‭ ‬الحرارة‭.‬
  • الإنتظار‭ ‬في‭ ‬المختبر‭ ‬جالسة‭ ‬أثناء‭ ‬الفحوصات‭ ‬وعدم‭ ‬الحركة‭ ‬الزائدة‭.‬
  • أن‭ ‬لا‭ ‬تكون‭ ‬نائمة‭ ‬في‭ ‬المستشفى‭.‬
  • عدم‭ ‬التدخين‭.‬

عدم‭ ‬إتباع‭ ‬ذلك‭ ‬قد‭ ‬يعطي‭ ‬نتائج‭ ‬مرتفعة‭ ‬خاطئة‭ ‬وهذا‭ ‬يؤثر‭ ‬سلبيا‭ ‬على‭ ‬حالتها‭ ‬النفسية‭.‬

إذا‭ ‬كانت‭ ‬نسبة‭ ‬السكري‭ ‬عند‭ ‬الحامل‭ ‬(صائمة)‭  ‬126‭ ‬ملغم‭ % ‬أو‭ ‬أكثر‭ ‬وكانت‭ ‬نسبته‭ ‬بعد‭ ‬الأكل‭ ‬بساعتين‭ ‬200‭ ‬ملغم‭ % ‬أو‭ ‬أكثر،‭ ‬فالمرأة‭ ‬مصابة‭ ‬بسكري‭ ‬الحمل‭ ‬ولا‭ ‬داعي‭ ‬لعمل‭ ‬الفحص‭ ‬السابق‭ ‬الذكر‭ (‬أي‭ ‬يجب‭ ‬عدم‭ ‬إعطائها‭ ‬الجلوكوز)‭.‬

علاجه

  1. الحمية‭ ‬الغذائية‭ ‬تحت‭ ‬أشراف‭ ‬أخصائية‭ ‬تغذية‭ ‬ولمدة‭ ‬أسبوعين‭.‬
  2. إذا‭ ‬لم‭ ‬تصل‭ ‬نسبة‭ ‬السكر‭ ‬في‭ ‬الدم‭ ‬للقيمة‭ ‬المطلوبة‭ ‬تُعالج‭ ‬بالأنسولين‭ ‬تحت‭ ‬إشراف‭ ‬الطبيب‭ ‬المختص؛‭ ‬كما‭ ‬يوجد‭ ‬الآن‭ ‬علاج‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬الفم‭ ‬متفق‭ ‬عليه‭ ‬عالميا‭ ‬ولا‭ ‬يؤثر‭ ‬على‭ ‬الحمل‭ ‬ويكون‭ ‬تحت‭ ‬إشراف‭ ‬الطبيب‭ ‬المختص‭.‬

نسبة‭ ‬السكري‭ ‬المطلوبة‭ ‬عند المرأة‭ ‬الحامل

  • صائمة ‭ ‬95-‬70‬ملغم‭% ‬
  • بعد‭ ‬الوجبة‭ ‬بساعة‭ ‬أقل‭ ‬من‭ ‬140‭ ‬ملغم‭% ‬
  • بعد‭ ‬الوجبة‭ ‬بساعتين‭ ‬أقل‭ ‬من‭ ‬120‭ ‬ملغم‭% ‬
  • الفحص‭ ‬التراكمي‭ (‬HBAIC‭) ‬أو‭ ‬أقل‭ ‬من‭ ‬6‭% ‬
  • تنصح‭ ‬المرأة‭ ‬الحامل‭ ‬المصابة‭ ‬بسكري‭ ‬الحمل‭ ‬بعمل‭ ‬فحوصات‭ ‬منزلية‭ ‬عدة‭ ‬مرات‭ ‬في‭ ‬اليوم‭  ‬(صائمة،‭ ‬بعد‭ ‬الوجبات‭ ‬بساعتين)‭.‬

ولكي‭ ‬تتجنب‭ ‬المرأة‭ ‬الحامل‭ ‬وجنينها‭ ‬المضاعفات‭ ‬التي‭ ‬يسببها‭ ‬سكري‭ ‬الحمل‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬النسب‭ ‬عندها‭ ‬قريبة‭ ‬جداً‭ ‬من‭ ‬النسب‭ ‬المذكورة‭ ‬أعلاه‭ ‬و‭ ‬بذلك‭ ‬تكون‭ ‬كالمرأة‭ ‬العادية‭ ‬غير‭ ‬المعرضة‭ ‬لتلك‭ ‬المضاعفات‭.‬

مضاعفات‭ ‬سكري‭ ‬الحمل‭ ‬على‭ ‬الجنين‭:‬

يتكون‭ ‬الجنين‭ ‬خلال‭ ‬الأسابيع‭ ‬الثمانية‭ ‬الأولى‭ ‬من‭ ‬الحمل‭ ‬لذلك‭ ‬كلما‭ ‬كانت‭ ‬نسبة‭ ‬السكر‭ ‬في‭ ‬الدم‭ ‬طبيعية‭ ‬خلال‭ ‬هذه‭ ‬الفترة‭ ‬نكون‭ ‬قد‭ ‬تجنبنا‭ ‬حدوث‭ ‬التشوهات‭ ‬الخلقية‭ ‬أو‭ ‬موت‭ ‬الجنين‭ ‬داخل‭ ‬الرحم‭.‬

أما‭ ‬في‭ ‬المرحلة‭ ‬المتوسطة‭ ‬من‭ ‬الحمل‭ ‬فإن‭ ‬زيادة‭ ‬السكر‭ ‬في‭ ‬الدم‭ ‬عند‭ ‬المرأة‭ ‬تعرض‭ ‬الجنين‭ ‬إلى‭ ‬زيادة‭ ‬في‭ ‬وزنة‭ ‬حيث‭ ‬أن‭ ‬سكر‭ ‬الأم‭ ‬يدخل‭ ‬للجنين‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬المشيمة‭ ‬وهذا‭ ‬بدوره‭ ‬يحفز‭ ‬بنكرياس‭ ‬الجنين‭ ‬ليفرز‭ ‬الإنسولين‭ ‬بكمية‭ ‬أكثر‭ ‬مما‭ ‬يؤدي‭ ‬إلى‭ ‬زيادة‭ ‬وزنه‭ ‬وحجمه‭ ‬4‭ ‬كغم‭ ‬أو‭ ‬أكثر‭ .‬أما‭ ‬بعد‭ ‬الولادة‭ ‬فيتعرض‭ ‬الجنين‭ ‬لهبوط‭ ‬السكر‭ ‬في‭ ‬الدم‭ ‬وسوء‭ ‬التغذية‭ ‬ونقص‭ ‬بنسبة‭ ‬الكالسيوم‭ ‬بالدم‭ ‬وزيادة‭ ‬نسبة‭ ‬الصفار‭ ‬عند‭ ‬الولادة‭.‬

مضاعفات‭ ‬سكري‭ ‬الحمل‭ ‬عند‭ ‬الأم

  1. كبر‭ ‬وزن‭ ‬الجنين‭ ‬وحجمه‭ ‬يعرض‭ ‬الأم‭ ‬للولادة‭ ‬القيصرية‭.‬
  2. تكون‭ ‬معرضة‭ ‬أكثر‭ ‬للإصابة‭ ‬بتسمم‭ ‬الحمل‭.‬
  3. احتمال‭ ‬استمرار‭ ‬الإصابة‭ ‬بالسكري‭ ‬بعد‭ ‬الولادة‭ ‬وخاصة‭ ‬إذا‭ ‬كانت‭ ‬تعاني‭ ‬من‭ ‬زيادة‭ ‬الوزن‭.‬
  4. السكري‭ ‬الحمل‭ ‬يعرض‭ ‬المرأة‭ ‬للإصابة‭ ‬بالسكري‭ ‬من‭ ‬النوع‭ ‬الثاني‭ ‬خلال‭ ‬السنوات‭ ‬اللاحقة‭ ‬وقد‭ ‬تصل‭ ‬النسبة‭ ‬من ‭ ‬50‭ -‬ 5 ‭%‬من‭ ‬الحوامل‭ ‬المصابات‭ ‬بسكري‭ ‬الحمل‭.‬

يجب‭ ‬ملاحظة‭ ‬أنه‭ ‬عند‭ ‬توفر‭ ‬العوامل‭ ‬التالية‭ (‬زيادة‭ ‬في‭ ‬الوزن،‭ ‬العامل‭ ‬الوراثي،‭ ‬زيادة‭ ‬نسبة‭ ‬السكري‭ ‬خلال‭ ‬فترة‭ ‬الحمل‭ ‬والحاجة‭ ‬إلى‭ ‬الأنسولين‭)‬ ،‭‬وإذا‭ ‬كانت‭ ‬نسبة‭ ‬التحول‭ ‬إلى‭ ‬سكري‭ ‬الدائم‭ ‬أكبر،‭ ‬ننصح‭ ‬بعمل‭ ‬فحص‭ ‬السكري‭ ‬بعد‭ ‬الولادة‭ ‬بـ‭ ‬10-‬6 ‬أسابيع‭ ‬لاكتشاف‭ ‬وجود‭ ‬سكري‭ ‬دائم‭ .‬وذلك‭ ‬بعمل‭ ‬فحص‭ ‬سكري (صائمة)‭ ‬وبعد‭ ‬ساعتين‭ ‬من‭ ‬إعطائها‭ ‬75‭ ‬غم‭ ‬جلوكوز‭ ‬مذابا‭ ‬بالماء‭ ‬فإذا‭ ‬كانت‭ ‬نسبة‭ ‬السكر‭ ‬عندها ‭ ‬126‭ ‬ملغم‭ % ‬أو‭ ‬أكثر‭ ‬وهي‭ ‬صائمة‭ ‬وبعد‭ ‬ساعتين‭ ‬من‭ ‬إعطائها‭ ‬75‭ ‬غم‭ ‬جلوكوز‭ ‬كانت‭ ‬النسبة‭ ‬200‭ ‬ملغم‭ % ‬أو‭ ‬أكثر‭ ‬هذا‭ ‬يعني‭ ‬أنها‭ ‬مصابة‭ ‬بالسكري‭ ‬الدائم‭.‬

وأخيرا‭ ‬أود‭ ‬أن‭ ‬أقول‭ ‬للمرأة‭ ‬المصابة‭ ‬بسكري‭ ‬الحمل‭ ‬أنه‭ ‬باستطاعتها‭ ‬التغلب‭ ‬عليه‭ ‬وتجنب‭ ‬مضاعفاته‭ ‬باتباع‭ ‬التعليمات‭ ‬والتقيد‭ ‬بنصائح‭ ‬الطبيب‭ ‬وعلاجه‭ ‬حتى‭ ‬يرزقها‭ ‬الله‭ ‬عز‭ ‬وجل‭ ‬طفلاً‭ ‬معافا‭ ‬ومتمتعاً‭ ‬بالصحة‭ ‬وبإمكانها‭ ‬أيضا‭ ‬تثقيف‭ ‬مثيلاتها‭ ‬من‭ ‬الحوامل‭ ‬بإعطائهن‭ ‬المعلومات‭ ‬الصحيحة‭.‬

مجلة المستشفى العربي – عدد نيسان (أبريل) 2018  رقم 139 – صفحة 44

0 replies

Leave a Reply

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *