الحديد وفوائده لجسم الإنسان

الحديد وفوائده لجسم الإنسان

ما هي الفحوصات اللازمة لمعرفة مستوى الحديد في الدم؟ وما علاقته بـ “الهيموغلوبين؟

نقص الحديد من المشاكل الصحية الشائعة التي نسمع عنها في المجتمع، بحيث يحتاج الجسم الى كميات محددة منه تختلف نسبتها ما بين الرجال والنساء؛ ورغم انها ليست بالمشكلة الخطيرة إلا أن الأمر يستدعي التدخل الطبي لتعويض النقص الحاصل تجنبا لما قد ينتج عن ذلك من أعراض لاسيما فقر الدم والتعب والإرهاق والدوار ونقص في المناعة وغيرها.

للحديد أهمية بالغة في جسم الإنسان من خلال الدور الحيوي الذي يقوم به، لعل أهمها نقل الأوكسجين خلال الدم إلى خلايا الجسم المختلفة إضافة الى إنتاج خلايا الدّم الحمراء.  الحديد أيضا هو احد أجزاء هيموغلوبين الدم الذي يكوّن جزءاً من خلايا الدّم الحمراء، فيرتبط بالأوكسجين القادم من الرئتين ويحمله إلى أنحاء الجسم عبر الدّم، وبعد أن يوصل الأكسجين إلى الخلية فإنّه يقوم بفكّ ارتباطه مع الأوكسجين والارتباط مرّةً أخرى مع ثاني أوكسيد الكربون الذي تنتجه الخلايا وينقله إلى الرئتين لطرده خارج الجسم.

من أهم المشاكل الصحية التي يسببها نقص الحديد هي فقر الدم بحيث يؤثر نقصه على تكوين الهيموجلوبين بشكل كبير. فكما هو معروف، يدخل الحديد في تكوين الهيموجلوبين  الذي بدوره لا يعمل بشكل جيد من دون وجود الحديد؛ وكذلك يعد نقص الهيموجلوبين مشكلة لا يمكن علاجها بمكملات الحديد أو بتناول الأطعمة والأغذية التي تحتوي على الحديد، لذلك يسهم كلا من نقص الحديد ونقص الهيموجلوبين بالإصابة بفقر الدم. والإصابة بنقص الحديد ونقص الهيموغلوبين في الوقت نفسه يشكل خطرا على حياة المريض ويستدعي التدخل الطبي لتعويض هذا النقص.

فوائد الحديد في الجسم

الكمية المتوازنة من الحديد تضمن الحفاظ على سلامة الإنسان وصحته بسبب ما يحمله الحديد من فوائد صحية عديدة. أهم الفوائد الصحية للحديد تكمن في أنه يعمل على توفير الأوكسجين اللازم لأجهزة الجسم، ويلعب دورا في إنتاج الخلايا الحمراء ويوجد ما يقرب من 1/3 الحديد في الهيموجلوبين.  كما أنه يحد من الإصابة بفقر الدم والأمراض المزمنة والسعال والعديد من أنواع فقر الدم مثل الإصابة بفقر الدم أثناء فترة الحمل. ويساعد كذلك في الحفاظ على صحة الجسم والنمو السليم.

يساعد الحديد في تكوين الهيموجلوبين حيث يعد تكوين الهيموجلوبين وظيفة أساسية للحديد؛ وهو ليس جزء من الهيموجلوبين فقط بل يساعد في نقل الأوكسجين إلى خلايا الجسم. من فوائد الحديد الصحية المساعدة في التخلص من التعب المزمن لأنه عنصر هام في الهيموجلوبين الذي يعتبر ضروريا لأن جسم الإنسان يفقده بصور مختلفة سواء من خلال الإصابات والجروح الداخلية أو الخارجية، كما أن النساء يفقدن منه الكثير كل شهر أثناء الدورة الشهرية.  من أهم الفوائد الصحية للحديد انه يعمل بمثابة ناقل للأوكسجين حيث يعمل على نقل الأوكسجين الى الخلايا وبالتالي يستطيع أي جهاز في الجسم أداء وظائفه بصورة طبيعية. عنصر الحديد مفيد جداً في علاج فقر الدم لأنه ينتج بسب نقص الحديد في الجسم، ثم أن معظم الأمراض تأتي نتيجة فقر الدم بحيث يصيب الملايين في جميع أنحاء العالم.

عند تناول كميات كافية من الحديد يمكن أن يساعد في زيادة التركيز والطاقة وبالتالي تحسين القدرات المعرفية والذهنية. الحديد أيضا يعتبر عنصرا حيويا لصحة العضلات، يتواجد في أنسجة العضلات ويساعد في نقل الأوكسجين اللازم لإنقباضها؛ وعند نقص الحديد تفقد العضلات مرونتها ويعد ضعف العضلات من أهم أعراض فقر الدم. من فوائد الحديد كذلك مساعدة الدماغ على النمو من خلال إمداده بالأوكسجين.

كما ترتبط وظائف الدماغ بالحديد إرتباطاً مباشراً، حيث أن تدفق الدم يساعد على تحفيز النشاط الذهني ويمنع الإصابة بالخرف والزهايمر. يسهل الحديد عملية تنظيم درجة حرارة الجسم ويحافظ على ثباتها، وتحتاج الوظائف الإنزيمية وعملية التمثيل الغذائي الى درجة حرارة مثالية  لكي تتم بصورة فعالة. يمتلك الحديد العديد من الفوائد الصحية لعلاج فقر الدم عند النساء أثناء فترة الحمل أو الدورة الشهرية لأنه يعمل على أن تحل خلايا الدم الحمراء الجديدة مكان التي يتم فقدها

كما يدخل الحديد في تركيب الناقلات العصبية الهامة مثل الدوبامين وتفرز السيروتونين وهي مواد كيميائية تلعب دوراً هاماً في تركيب الخلايا العصبية. يلعب الحديد دوراً رئيسي في توفير القوة للنظام المناعي في جسم الإنسان، وبالتالي يساعد الجسم في مقاومة العديد من الأمراض والإلتهابات.

تعمل خلايا الدم الحمراء على توصيل الأوكسجين الى الأنسجة التالفة؛ ولكي تكمل عملية الشفاء من المرض تحتاج الى الأوكسجين ولن تحصل عليه بدون الحصول على الحديد.  الحديد يمد الجسم بالطاقة اللازمة لعميلة التمثيل الغذائي، ويتم في هذه العملية إستخراج الطاقة من المواد والعناصر الغذائية وتوزيعها على أجزاء الجسم.

كما يحمل الحديد فائدة تكمن في علاج الأرق حيث يعمل على تحسين النوم من خلال تنظيم الساعة البيولوجية لجسم الإنسان؛ فعند نقص خلايا الدم الحمراء ينخفض ضغط الدم وبالتالي قد يبقى الجسم مستيقظاً طوال الليل.

يلعب الحديد دوراً هاماً في تغذية جذور الشعر بالأوكسجين، ويمكن أن يؤدي نقص الحديد الى تساقط الشعر.

كما أنه عنصر مفيد لحسن سير العمل ومضادات الأكسدة ويساعد على تنشيط الفيتامينات في المجموعة B أيضا، ويحافظ أيضا على صحة الجلد. خلال أشهر الحمل، يساعد الحديد في تكوين الهيموجلوبين وهو عنصر أساسي لنقل الأوكسجين للجنين. أما بالنسبة للرجل، فالحديد هو عنصر مفيد لحسن سير العمل ومضادات الأكسدة ويساعد على تنشيط الفيتامينات في المجموعة B أيضا.

ما هي الفحوصات اللازمة لتحديد مستوى الحديد؟

تشخيص نقص الحديد يتطلب إجراء أنواع محددة من الفحوصات المخبرية وهي أربع فحوصات يحددها الطبيب بحسب العوارض التي يعاني منها المريض. يبدأ الطبيب عادة بفحص مستوى الحديد من خلال فحص أولي عادي لخلايا الدم وهو complete blood account، وفي هذا الفحص يجد الطبيب كمية الهيموغلوبين في الدم اقل من الطبيعي ويجد ايضا حجم الخلية اصغر ونسبة الصبغة اقل وللتأكد بأن السبب هو الحديد يتم فحص الحديد مباشرة في الدم serum iron.

قد يحتاج الطبيب لاجراء تحليل الحديد لمعرفة نسبة الحديد في الدم وليس الجسم وذلك لتشخيص نقص الحديد ولتشخيص مرض ترسب الاصبغة الدموية. مستويات الحديد عند الرجال تكون اكبر منها عند النساء؛ نسبة الحديد في الدم لدى الرجال 65-176 ميكروغرام / ديسيلتر؛ اما لدى النساء فهي 50-170 ميكروغرام / ديسيلتر.

فحص الـ Ferritin

يقيس هذا الفحص مخزون الحديد؛ الفيريتين (Ferritin) هو بروتين خلية دموية يحتوي على الحديد. يساعد هذا الفحص على فهم كمية الحديد التي يخزنها الجسم.

إذا أظهر الفحص أن مستوى الفيريتين في الدم أقل من المعدل الطبيعي، فهذا يشير إلى أن الحديد المخزون في جسمك منخفض وأنك تعاني من نقص الحديد؛ أما إذا كان أعلى من الطبيعية، فقد يشير ذلك إلى أن وجود مشكلة ما تتسبب في زيادة تخزين الحديد في الجسم بصورة كبيرة.

المعدل الطبيعي للفيريتين في الدم بالنسبة للرجال هو 20 إلى 500 نانوجرام لكل ملليلتر، أما بالنسبة للنساء فهو 20 إلى 200 نانوجرام لكل ملليلتر.

وهناك أسباب عدة تحتم على الطبيب إخضاع المريض لهذا الفحص؛ فقد يطلبه بحال أظهرت اختبارات أخرى أن نسبة البروتين الذي يحمل الأوكسجين في خلايا الدم الحمراء (هيموغلوبين) منخفضة، أو إذا كانت نسبة خلايا الدم الحمراء للعنصر السائل في الدم (الهيماتوكريت) منخفضة.

هذه المؤشرات تعني أن المريض يعاني من فقر الدم الناجم عن نقص الحديد. يمكن أن يساعد اختبار الفيريتين في تأكيد هذا التشخيص. يمكن أيضا قياس نسبة الفيريتين لدى الشخص الذي يعاني متلازمة تململ الساقين. يساعد فحص الفيريتين في تشخيص أمراض أخرى مثل داء ترسب الأصبغة الدموية ومرض الكبد وغير ذلك.

وعند استخدامه لتشخيص حالة طبية، قد يتم إجراء اختبار الفيريتين بالتزامن مع اختبار الحديد وفحص السعة الرابطة الكلية للحديد (TIBC) واختبار الترانسفيرين، حيث توفِّر هذه الاختبارات مزيدا من المعلومات حول نسبة الحديد المتوفِّرة في الجسم. كما يلجأ الطبيب الى هذا الفحص لمتابعة حالة طبية كاضطراب ما قد يتسبب في ارتفاع نسبة الحديد في الجسم، مثل داء ترسب الأصبغة الدموية، أو داء نقل الدم الهيموسدريني، فقد يستخدم الطبيب اختبار الفيريتين لمراقبة الحالة ووصف العلاج المناسب.

فحص الترانسفيرين Transferrin

هو بروتين بلازمي يقوم بنقل الحديد من خلال الدم إلى نخاع العظام والكبد والطحال؛ عادة يتم فحص مستوى الترانسفيرين (Transferrin) للبحث عن سبب فقر الدم (Anemia) الناجم عن مرض مزمن وصعب كالسل أو السرطان أو أمراض أخرى بحيث يكون مستوى الترانسفيرين منخفضاً. يتم امتصاص عنصر الحديد في الأمعاء ومن هناك ينتقل الى الدم ليرتبط الحديد ببروتين يدعى الترانسفيرين (Transferrin)، وهو الذي يقوم بنقل الحديد إلى الخلايا، وبشكل أساسي إلى النخاع العظمي، حيث يتم إنتاج خلايا الدم الحمراء. أما فائض الحديد، فيرتبط ببروتين آخر يدعى الفيريتين (Ferritin).  فحص الحديد يقيس مستوى الحديد في الدم المرتبط بالترانسفيرين، بالإضافة الى فحص كمية الترانسفيرين الإجمالية وكمية الفيريتين. تشير هذه الفحوص إلى كمية الحديد في جسم الإنسان، وإذا ما كان الشخص يعاني من نقص أو فائض في عنصر الحديد. في حالات الإصابة بنقص الحديد، ينخفض مستوى الحديد والفيريتين، بينما يرتفع، بالمقابل، مستوى الترانسفيرين.

0 replies

Leave a Reply

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *