فيتامين ‭ ‬B12

فيتامين ‭ ‬B12

فيتامين ‭ ‬B12

تعرفوا‭ ‬على‭ ‬أبرز‭ ‬فوائده‭‬ وعلامات‭ ‬نقصه

فيتامين‭ ‬B 12‭ ‬احد‭ ‬الفيتامينات‭ ‬الضرورية‭ ‬لجسم‭ ‬الإنسان‭ ‬نظرا‭ ‬للوظائف‭ ‬المتعددة‭ ‬التي‭ ‬يقوم‭ ‬بها‭ ‬نظرا‭ ‬لدوره‭ ‬المهم‭ ‬في‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬العمليات‭ ‬الحيوية‭ ‬في‭ ‬الجسم‭. ‬وهو‭ ‬من‭ ‬سلالة‭ ‬فيتامينات ‭ ‬B؛‭ ‬وكما‭ ‬باقي‭ ‬المجموعة،‭ ‬فهو‭ ‬قابل‭ ‬للذوبان‭ ‬وهو‭ ‬يدعم‭ ‬الوظائف‭ ‬المهمة‭ ‬في‭ ‬الجسم‭ ‬مثل‭ ‬تشكيل‭ ‬خلايا‭ ‬الدم‭ ‬الحمراء‭ ‬وظائف‭ ‬المناعة‭ ‬و‭ ‬تكرار‭ ‬الحمض‭ ‬النووي‭ ‬وإنتاج‭ ‬الطاقة،‭ ‬كما‭ ‬انه‭ ‬يساعد‭ ‬ايضا‭ ‬على‭ ‬منع‭ ‬الإصابة‭ ‬بفقر‭ ‬الدم‭ ‬الخبيث‭.‬

يحتاج‭ ‬جسم‭ ‬الإنسان‭ ‬إلى‭ ‬كميات‭ ‬ضئيلة‭ ‬من‭ ‬فيتامين‭ ‬B12‭. ‬الجرعة‭ ‬اليومية‭ ‬الموصى‭ ‬بها‭ ‬هي‭ ‬0‭,‬5‭ ‬ميكروغرام‭ ‬وذلك‭ ‬منذ‭ ‬الولادة‭ ‬وحتى‭ ‬سن‭ ‬6‭ ‬أشهر،‭ ‬و1‭,‬5‭ ‬ميكروغرام‭ ‬من‭ ‬سن‭ ‬6‭ ‬أشهر‭ ‬حتى‭ ‬سنة‭. ‬اما‭ ‬من‭ ‬عمر‭ ‬سنة‭ ‬الى‭ ‬ثلاث‭ ‬سنوات،‭ ‬ينبغي‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬2‭ ‬ميكروغرام،‭ ‬وتزداد‭ ‬الكمية‭ ‬لتصل‭ ‬إلى‭ ‬2‭,‬5‭ ‬ميكروغرام‭ ‬من‭ ‬عمر‭ ‬4‭ ‬الى‭ ‬6‭ ‬سنوات،‭ ‬ثم‭ ‬3‭ ‬ميكروغرام‭ ‬فوق‭ ‬سن‭ ‬17‭ ‬سنة‭.‬

في‭ ‬فترات‭ ‬الحمل‭ ‬والإرضاع‭ ‬يحتاج جسم‭ ‬المرأة‭ ‬إلى‭ ‬0‭.‬1‭ ‬ميكروغرام‭ ‬زيادة‭ ‬عن‭ ‬الجرعة‭ ‬العادية‭ ‬الموصى‭ ‬بها‭.‬ يعمل‭ ‬هذا‭ ‬الفيتامين‭ ‬مع‭ ‬حمض‭ ‬الفوليك‭ ‬ليؤثر‭ ‬في‭ ‬المادة‭ ‬الوراثية‭ ‬في‭ ‬جسم‭ ‬الإنسان،‭ ‬ما‭ ‬يساعده‭ ‬بالتالي‭ ‬على‭ ‬الحفاظ‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬الحمض‭ ‬الأميني‭ ‬للأحماض‭ ‬الأمينية‭ ‬في‭ ‬الاختيار‭ ‬والتي‭ ‬قد‭ ‬تسهم‭ ‬في‭ ‬خفض‭ ‬الإصابة‭ ‬بأمراض‭ ‬القلب،‭ ‬وهو‭ ‬من‭ ‬الضروري‭ ‬لإنتاج‭ ‬الخلايا‭ ‬التي‭ ‬تحمل‭ ‬الأوكسجين‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬الدم‭ ‬إلى‭ ‬أنسجة‭ ‬الجسم‭.‬

إليكم‭ ‬أبرز‭ ‬فوائد‭ ‬فيتامين ‭ ‬B 12 ‬

  • ‭ ‬يسهم‭ ‬في‭ ‬التقليل‭ ‬من‭ ‬التعب‭ ‬حيث‭ ‬انه‭ ‬يعمل‭ ‬على‭ ‬تحويل‭ ‬الكربوهيدرات‭ ‬إلى‭ ‬جلوكوز‭ ‬في‭ ‬الجسم‭ ‬ويؤدي‭ ‬بالتالي‭ ‬إلى‭ ‬إنتاج‭ ‬الطاقة‭ ‬وتقليل‭ ‬التعب‭ ‬والخمول‭ ‬في‭ ‬الجسم‭.‬
  • يحسن‭ ‬صحة‭ ‬الجهاز‭ ‬العصبي‭ ‬ويحد‭ ‬من‭ ‬الاكتئاب،‭ ‬والإجهاد،‭ ‬وتدمير‭ ‬خلايا‭ ‬المخ‭.‬
  • ‭ ‬يحمي‭ ‬من‭ ‬أمراض‭ ‬القلب‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬الحد‭ ‬من‭ ‬وتحسين‭ ‬مستويات‭ ‬الكولسترول‭ ‬الضارة،‭ ‬ويوفر‭ ‬حماية‭ ‬ضد‭ ‬السكتة‭ ‬الدماغية،‭ ‬وارتفاع‭ ‬ضغط‭ ‬الدم‭.‬
  • ضروري‭ ‬لصحة‭ ‬الجلد‭ ‬والشعر‭ ‬والأظافر،‭ ‬كما‭ ‬أنه‭ ‬يساعد‭ ‬في‭ ‬تكاثر‭ ‬الخلايا‭ ‬والتجديد‭ ‬المستمر‭ ‬للبشرة‭.‬
  • ‭ ‬يساهم‭ ‬في‭ ‬الحماية‭ ‬من‭ ‬الإصابة‭ ‬ببعض‭ ‬أمراض‭ ‬السرطان‭ ‬مثل‭ ‬سرطان‭ ‬الثدي‭ ‬والقولون‭ ‬والرئة،‭ ‬وسرطان‭ ‬البروستاتا‭.‬
  • يساعد‭ ‬في‭ ‬تعزيز‭ ‬عمل‭ ‬الجهاز‭ ‬الهضمي‭ ‬ويحد‭ ‬من‭ ‬الإصابة‭ ‬بالإمساك‭.‬
  • يعمل‭ ‬على‭ ‬زيادة‭ ‬الخصوبة‭ ‬لدى‭ ‬الرجال،‭ ‬وفق‭ ‬ما‭ ‬أشارت‭ ‬إليه‭ ‬بعض‭ ‬الدراسات‭ ‬التي‭ ‬ربطت‭ ‬بين‭ ‬انخفاض‭ ‬مستويات‭ ‬فيتامين‭ ‬B12‭ ‬وفقدان‭ ‬الحيوانات‭ ‬المنوية‭ ‬لدى‭ ‬الرجال‭.‬
  • نقص‭ ‬فيتامين‭ ‬B 12‭ ‬يؤدي‭ ‬إلى‭ ‬فقر‭ ‬الدم‭.‬
  • نقصه‭ ‬يؤدي‭ ‬إلى‭ ‬الشعور‭ ‬بالقلق‭ ‬والارتباك‭ ‬وكذلك‭ ‬نوبات‭ ‬الذعر‭ ‬العادية‭.‬

بعض‭ ‬الأشخاص‭ ‬يكونون‭ ‬أكثر‭ ‬عرضة‭ ‬لحصول‭ ‬نقص‭ ‬في‭ ‬فيتامين‭ ‬B 12‭ ‬وهم‭ ‬مرضى‭ ‬السكري‭ ‬من‭ ‬النوع‭ ‬الثاني‭ ‬نتيجة‭ ‬تناولهم‭ ‬الأدوية‭ ‬المخصصة‭ ‬لحالتهم،‭ ‬وجود‭ ‬بعض‭ ‬المشاكل‭ ‬الصحية‭ ‬المتعلقة‭ ‬بالمناعة‭ ‬الذاتية‭ ‬مثل‭ ‬أمراض‭ ‬الغدة‭ ‬الدرقية،‭ ‬اتباع‭ ‬حمية‭ ‬نباتية،‭ ‬الإصابة‭ ‬باضطرابات‭ ‬أو‭ ‬أمراض‭ ‬الجهاز‭ ‬الهضمي‭ ‬مثل‭ ‬مرض‭ ‬كرون،‭ ‬استئصال‭ ‬جزء‭ ‬من‭ ‬القناة‭ ‬الهاضمة‭. ‬

في‭ ‬المقابل،‭ ‬هناك‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الناس‭ ‬يعانون‭ ‬من‭ ‬نقص‭ ‬فيتامين‭ ‬B 12‭ ‬ولا‭ ‬يدرون‭ ‬بذلك،‭ ‬وهناك‭ ‬أسباب‭ ‬عدة‭ ‬تؤدي‭ ‬إلى‭ ‬حدوث‭ ‬هذا‭ ‬النقص؛‭ ‬لدى‭ ‬غالبية‭ ‬الناس،‭ ‬فإن‭ ‬نقص‭ ‬هذا‭ ‬الفيتامين‭ ‬ينتج‭ ‬عن‭ ‬سوء‭ ‬امتصاصه‭ ‬وذلك‭ ‬لسببين،‭ ‬الأول‭ ‬هو‭ ‬نقص‭ ‬إفراز‭ ‬حمض‭ ‬الهيدروكلوريك‭ ‬في‭ ‬المعدة،‭ ‬حيث‭ ‬يعيق‭ ‬ذلك‭ ‬هضم‭ ‬البروتينات‭ ‬التي‭ ‬يرتبط‭ ‬بها‭ ‬الفيتامين‭ ‬B 12‭ ‬في‭ ‬الطّعام،‭ ‬والسبب‭ ‬الثاني‭ ‬عدم‭ ‬توفّر‭ ‬العامل‭ ‬الداخلي‭ ‬الذي‭ ‬يرتبط‭ ‬بالفيتامين‭ ‬B 12‭ ‬ويعمل‭ ‬على‭ ‬امتصاصه‭ ‬وذلك‭ ‬بسبب‭ ‬تلف‭ ‬في‭ ‬خلايا‭ ‬المعدة‭ ‬المسؤولة‭ ‬عن‭ ‬إنتاجه‭ ‬أو‭ ‬بسبب‭ ‬عدوى‭ ‬بكتيريا‭ ‬الهيليكوباكتر‭ ‬أو‭ ‬نقص‭ ‬الحديد‭.‬

حقن‭ ‬فيتامين ‭ ‬B 12

رغم‭ ‬أنه‭ ‬من‭ ‬النادر‭ ‬أن‭ ‬نرى‭ ‬حالات‭ ‬تواجه‭ ‬النقص‭ ‬الحاد‭ ‬في‭ ‬فيتامين‭ ‬B 12‭ ‬إلا‭ ‬أنها‭ ‬موجودة‭. ‬وفي‭ ‬مثل‭ ‬تلك‭ ‬الحالات،‭ ‬قد‭ ‬يضطر‭ ‬الطبيب‭ ‬إلى‭ ‬اللجوء‭ ‬إلى‭ ‬الحقن‭ ‬لتعويض‭ ‬هذا‭ ‬النقص‭ ‬الحاد‭ ‬فيصف‭ ‬للمريض‭ ‬حقن‭ ‬من‭ ‬فيتامين‭ ‬B 12‭ ‬تحتوي‭ ‬على‭ ‬نسب‭ ‬عالية‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬المادة‭. ‬ومن‭ ‬الضروري‭ ‬التأكيد‭ ‬على‭ ‬وجوب‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬وصفة‭ ‬طبية‭ ‬للحقن‭ ‬وعدم‭ ‬أخذها‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬الخضوع‭ ‬لفحص‭ ‬طبي‭.‬

هذه‭ ‬الحقن‭ ‬مفيدة‭ ‬جدا‭ ‬للمرضى‭ ‬حيث‭ ‬انها‭ ‬تسهم‭ ‬في‭  ‬التقليل‭ ‬من‭ ‬فرص‭ ‬الإصابة‭ ‬بنقص‭ ‬فيتامين‭ ‬B 12‭ ‬مرة‭ ‬ثانية‭ ‬وما‭ ‬قد‭ ‬ينتج‭ ‬عن‭ ‬ذلك‭ ‬النقص‭ ‬من‭ ‬عوارض‭ ‬ومضاعفات‭ ‬في‭ ‬المستقبل‭ ‬مثل‭ ‬أمراض‭ ‬القلب،‭ ‬أمراض‭ ‬الجهاز‭ ‬العصبي،‭ ‬فقدان‭ ‬البصر،‭ ‬وغيرها‭. ‬هذه‭ ‬الحقن‭ ‬تعتبر‭ ‬واحدة‭ ‬من‭ ‬أفضل‭ ‬المكملات‭ ‬الفموية‭ ‬لفيتامين‭ ‬B 12‭ ‬كونها‭ ‬تدخل‭ ‬في‭ ‬مجرى‭ ‬الدم‭ ‬مباشرة‭ ‬ولا‭ ‬تحتاج‭ ‬إلى‭ ‬الجهاز‭ ‬الهضمي‭ ‬ليمتصها،‭ ‬ما‭ ‬يجعلها‭ ‬خياراً‭ ‬ملائماً‭ ‬لمن‭ ‬يعانون‭ ‬من‭ ‬مشاكل‭ ‬صحية‭ ‬في‭ ‬الجهاز‭ ‬الهضمي‭.‬

كما‭ ‬أنه‭ ‬من‭ ‬النادر‭ ‬جداً‭ ‬أن‭ ‬تحصل‭ ‬مضاعفات‭ ‬نتيجة‭ ‬فرط‭ ‬جرعة‭ ‬فيتامين‭ ‬B 12‭ ‬حيث‭ ‬لا‭ ‬يوجد‭ ‬حد‭ ‬أقصى‭ ‬للكمية‭ ‬المسموح‭ ‬باستهلاكها‭ ‬من‭ ‬هذا‭ ‬الفيتامين،‭ ‬ولكن‭ ‬قد‭ ‬تتسبب‭ ‬حقن‭ ‬فيتامين‭ ‬B 12‭ ‬تحديداً‭ ‬ببعض‭ ‬المضاعفات،‭ ‬مثل‭ ‬احمرار‭ ‬منطقة‭ ‬الحقن‭ ‬وإسهال‭ ‬خفيف‭ ‬والشعور‭ ‬بتورم‭ ‬عام‭ ‬في‭ ‬الجسم؛‭ ‬ولكن‭ ‬هناك‭ ‬بعض‭ ‬المضاعفات‭ ‬التي‭ ‬وان‭ ‬حصلت‭ ‬فعلى‭ ‬المريض‭ ‬اللجوء‭ ‬إلى‭ ‬الطبيب‭ ‬فورا‭ ‬مثل‭ ‬شعوره‭ ‬بتشنجات‭ ‬عضلية‭ ‬واضطراب‭ ‬في‭ ‬نبضات‭ ‬القلب‭ ‬وانتفاخ‭ ‬وتورم‭ ‬في‭ ‬الكاحل‭ ‬أو‭ ‬القدم‭.‬

المرضى‭ ‬الذين‭ ‬يتناولون‭ ‬بعض‭ ‬الأنواع‭ ‬من‭ ‬الأدوية‭ ‬كمسيلات‭ ‬الدم‭ ‬أو‭ ‬المضادات‭ ‬الحيوية‭ ‬أو‭ ‬أدوية‭ ‬منع‭ ‬الحمل‭ ‬الفموية،‭ ‬أو‭ ‬إذا‭ ‬كان‭ ‬المريض‭ ‬يعاني‭ ‬من‭ ‬الحساسية‭ ‬تجاه‭ ‬بعض‭ ‬الأدوية‭ ‬يتوجب‭ ‬عليهم‭ ‬إعلام‭ ‬الطبيب‭ ‬قبل‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬حقن‭ ‬فيتامين‭ ‬B‭ ‬12‭ ‬تجنبا‭ ‬لبعض‭ ‬المضاعفات‭.‬

0 replies

Leave a Reply

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *