خالد العمادي

الرئيس التنفيذي لـ “المجموعة للرعاية الطبية” والمستشفى الأهلي

خالد العمادي

“السنوات الخمس الأخيرة  في المستشفى الأهلي كانت فترة استثنائية حافلة  بالإنجازات”

يعتبر المستشفى الأهلي أكبر مستشفى خاص في دولة قطر، تميز طوال السنوات الخمسة عشر الماضية بتقديم أفضل الخدمات الطبية؛ فقد عمل على وضع منهجية عمل متكاملة مكّنته من بناء الثقة مع المرضى. الرئيس التنفيذي لـ“المجموعة للرعاية الطبية” والمستشفى الأهلي خالد العمادي تحدث الى مجلة “المستشفى العربي” عن أبرز إنجازات العام 2019 بالإضافة الى المشاريع التوسعية القائمة ورؤية المستشفى للعام الحالي، حيث أكد في حديثه أن ما تقوم به المستشفى ما هو إلا تحقيقاً للأهداف الإستراتيجية العامة للمجموعة للرعاية الطبية والمستشفى الأهلي. وفي ما يلي نص الحوار.

تميّز المستشفى الأهلي طوال السنوات الخمسة عشر الماضية بتقديم خدمة طبية متميزة ومتكاملة. ما هي الأهداف والاستراتيجيات التي ستعملون على تحقيقها استكمالا لنجاحاتكم؟ 

كانت السنوات الخمس الأخيرة  في المستشفى الأهلي فترة استثنائية حافلة  بالإنجازات أوصلتنا لنكون أكبر مستشفى خاص في دولة قطر بسعة 250 سريرا؛ فقد تمكنّا طوال السنوات الماضية من بناء جسر متين من الثقة بيننا وبين المرضى بفضل جودة الخدمات الطبية المميزة التي نقدمها وما نوفره من تنوع في سائر الأقسام الطبية من خلال التجهيزات المتطورة التي تواكب التطورات في عالم الطب.

لقد وضعنا نصب أعيننا أهداف واستراتيجيات تمكّنا من تحقيقها طوال السنوات الماضية وتمثلت في توفير الخدمة الطبية عالية الجودة للمرضى وها نحن اليوم مستمرون في هذا النهج من خلال ما نقوم به من توسعات واستقطاب لأهم الكوادر الطبية وكذلك الأجهزة الحديثة والمتطورة.

ولعل حصولنا على الإعتماد الدولي الأوسترالي في سلامة المرضى وتجديده للسنوات الأربع المقبلة هو خير دليل على النهج السّليم في التعاطي مع المريض من قبل مقدمي الرعاية الصحية في المستشفى. 

بالحديث عن الإنجازات، لا بد لنا من الحديث عن قسم القلب وما شهده من توسعات. هلا حدثتنا عن مركز الاهلي للقلب؟

العام 2019 كان حافلا بالإنجازات والتوسعات، فقد تم افتتاح مركز الأهلي للقلب في العام 2017 والذي يأتي تحقيقاً للأهداف الإستراتيجية العامة للمجموعة للرعاية الطبية والمستشفى الأهلي. من ضمن الإنجازات التي حققها المركز منذ افتتاحه حتى العام 2019 القيام بالعديد من العمليات الجراحية الناجحة للقلب المفتوح وعمليات القسطرة المعقدة. عمل المستشفى على تجهيز المركز بكادر طبي متميز، وخبرة عالمية واسعة في أمراض القلب التشخيصية والجراحية مدعومة بكادر تمريضي متخصص في العناية المركزة.  كما تمت إضافة أجهزة تشخيصية جديدة ومتقدمة لتسهيل عمل الأطباء لتشخيص المريض بشكل دقيق، مثل جهاز اختبار الجهد المجهز بأدوات متقدمة لقياس آلي للضغط وقياس مستوى الأوكسجين في الدم، وجهاز الموجات فوق الصوتية وأجهزة المناظير لفحص القلب عن طريق المريء.

فقد تم تحديث قسم القلب ليتحول بذلك إلى مركز الأهلي للقلب وهو مجهّز بأحدث الأجهزة الطبية، يديره كادر طبي وتمريضي ذو كفاءة وخبرة عالية؛ كما تمت إعادة تجهيز وحدة العناية القلبية المركزة ووحدة العناية القلبية اللتين تحتويان على عشر غُرف مجهزة بأحدث الأجهزة المتطورة لمراقبة حالة المرضى؛ تتصل كل هذه الأجهزة بأجهزة مراقبة مركزية خارج غرف المرضى، حتى يتمكن الأطباء وطاقم التمريض من متابعة حالة المريض بشكل مستمر ودقيق. تمت كذلك إضافة مختبر وغرف جديدة للقسطرة القلبية مجهزة بأجهزة تشخيصية وتصويرية عالية الكفاءة كأجهزة الرنين المغناطيسي والمحوري الطبقي وأجهزة الموجات فوق الصوتية. الخدمات التي يقدمها قسم القلب لا تقتصر فقط على عمليات القسطرة بل تشمل إجراء عمليات القلب المفتوح وجراحة الأوعية الدموية بأحدث الأساليب العلمية والتقنيات التكنولوجية. 

ماذا عن باقي التوسعات والمشاريع التطويرية التي تقومون بها؟

لقد تم إنجاز الكثير من الأعمال التطويرية ومنها تحديث المختبر وتحويله إلى مختبر إلكتروني بالكامل مجهز بأحدث التقنيات العالمية التي توفر الوقت والجهد والدقة في التحاليل. وتم إضافة قسم جراحة المخ والأعصاب والعمود الفقري وقسم غسيل الكلى. ومن الأقسام التي شهدت توسعات أيضا هي قسم الطوارئ، وكذلك تمت إضافة تسعة أسرة خاصة بالنساء والأطفال وتم تحديث قسم الأشعة وشراء أجهزة جديدة. 

وفي إطار الإهتمام بالعيش الصحي والسليم لأفراد المجتمع، فقد دشنت المجموعة للرعاية الطبية شركة حمية المتخصصة بالغذاء الصحي، والتي تم تأسيسها لتخاطب جميع فئات المجتمع وخصوصاً الراغبين بإنقاص الوزن أو زيادته والراغبين في اتباع أسلوب غذائي صحي وكذلك المرضى الذين يحتاجون إلى نظام غذائي خاص. 

ما هي أبرز المشاريع للعام 2020 والتي لا تزال قيد التنفيذ؟

نعمل في الوقت الحاضر بأعمال التوسعة الملحقة بالفرع الرئيسي، حيث يتم بناء مبنى خاص بطب العظام والعلاج الفيزيائي ومبنى للطوارئ، بالإضافة إلى توسعة قسم طب النساء والولادة.  

يتم العمل على بناء ثلاثة أدوار تحت الأرض مخصصة لمواقف السيارات، على ان يتم الإنتهاء منها واستلامها في الربع الأول من العام الحالي.

كما يتم التحضير لبناء خمسة أدوار فوق الأرض وذلك بعد الإنتهاء من المناقصة المخصصة لذلك في فترة لا تتعدى الثلاثة أشهر، إلى جانب توقيع عقود تتعلق بتوسيع غرف العمليات لتصبح عشر غرف مجهزة بأحدث التجهيزات العالمية والمتطورة على أن يتم الإنتهاء من تحضيرها في النصف الأول من العام المقبل.

البحوث والتطوير

ما هي آليات العمل المتبعة في مجال التطوير المهني والبحوث؟ 

من أهم التطورات التي قام بها المستشفى الأهلي أيضا في مجال التطوير المهني المستمر تكثيف تنظيم العديد من المؤتمرات والورش التدريبية المعتمدة من وزارة الصحة ومنها مؤتمر السمنة، ومؤتمر أمراض المريء، ومؤتمر العيون. كما تم توقيع مذكرة تفاهم مع جامعة قطر تتضمن بنود مذكرة التفاهم التعاون بين المؤسستين للمساهمة في مجال التعليم الطبي المستمر وأنشطة التطوير المهني المستمر، ولترقية وتنفيذ مشاريع بحثية مشتركة في المجالات ذات الاهتمام المشترك بهدف إعطاء نتائج علمية وعملية جديدة قابلة للتطبيق في دولة قطر.

ستتعاون المؤسستان لتقديم التدريب السريري للطلاب استنادا إلى مجالات نطاق الخدمات التي يقدمها المستشفى الأهلي وفروعه. تتضمن بنود مذكرة التفاهم تبادل المعلومات المتعلقة بأنشطة تجمع التخصصات الصحية بجامعة قطر والمستشفى الأهلي في المجالات ذات الاهتمام المشترك في التدريس والبحوث، وتبادل المنشورات والتقارير أو المواد الأكاديمية وأية معلومات أخرى، بالإضافة إلى إتاحة الفرصة للتعيينات المشتركة لأعضاء هيئة التدريس العاملين في جامعة قطر والمجالات الطبية، بما فيها تقديم الرعاية الصحية.

كما وقّع مركز الأهلي للقلب في المستشفى الأهلي، اتفاقية تعاون مع «وايل كورنيل للطب – قطر» لتدريب طلاب الطب، تتضمن بنود الإتفاقية وضع منهج تدريبي سريري متكامل، يتم بناء عليه تدريب الطلاب في غرف القسطرة وغرف عمليات القلب المفتوح، تحت قوانين صارمة تحافظ على سلامة المرضى والخصوصية التامة، ثم يتم بعدها التقييم من قبل الدكتور عبدالرزاق جهاني رئيس مركز الأهلي للقلب، الذي سوف يقوم بدوره بالإشراف على تدريب الطلاب مع الفريق الطبي في مركز القلب.

الجودة

ما هي الخطوات وآليات العمل المتبعة لديكم للإرتقاء بمستوى الجودة الشاملة في مختلف أقسام المستشفى؟

نحن من واجبنا كمستشفى تقديم أفضل الخدمات الطبية تحت إشراف أفضل طاقم طبي وذلك حرصا منا على تقديم أفضل الخدمات الطبية لمراجعينا الكرام. السنوات الماضية أثبتت أن المستشفى الاهلي تمكن من الوصول الى أعلى مستويات الجودة فأصبح وجهة طبية تمتلك أحدث التجهيزات والكوادر الطبية الأكثر كفاءة. من المعايير التي تجعلنا نحافظ على الجودة وتطويرها هي خلق نجوم للمستشفى الأهلي من خلال إعطاء الأطباء فرصة لإثبات أنفسهم. كما أن المستشفى حريص كل الحرص على مواكبة التكنولوجيا في عالم الطب واستقطاب كل ما هو جديد من تقنيات وأجهزة تشخيصية وعلاجية؛ كل هذا يوفر لضيوفنا الكرام خدمات تشخيصية وعلاجية عالية تحت سقف واحد.

كيف تقيمون الواقع الصحي في دولة قطر؟ وما هو حجم التبادل و التنسيق مع القطاع العام، كونكم اكبر مستشفي خاص في دولة قطر؟

لطالما أولت دولة قطر إهتماما بالغا بالقطاع الصحي ووضعته في سلم أولوياتها، حيث تم تخصيص موازنات ضخمة ضمن ميزانياتها السنوية بهدف حث المعنيين في القطاع الصحي على إدخال المزيد من التطورات والارتقاء بمستوى الخدمات الصحية المقدمة وتطويرها بصفة مستمرة.

إن الجهود الحثيثة التي قامت بها الدولة، ولا تزال، أسهمت في تحقيق الكثير من الإنجازات بحيث يُصنف القطاع الصحي اليوم ضمن أفضل  المراتب العالمية في تقديم الخدمات الصحية بمستوى الخمس نجوم للمواطنين والمقيمين على حد سواء. اما بالنسبة للتنسيق بين القطاع العام والخاص فهو موجود ولكن بنسبة ضئيلة لا تلبي طموح القطاع الصحي الخاص. إننا في سعي دائم نحو المزيد من التعاون والتنسيق في المستقبل خصوصا في المحافل الدولية وأبرزها كأس العالم 2022.

0 replies

Leave a Reply

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *