حملة‭ ‬للتبرع‭ ‬بالدم‭ ‬في‭ ‬المستشفى‭ ‬الأهلي

حملة‭ ‬للتبرع‭ ‬بالدم‭ ‬في‭ ‬المستشفى‭ ‬الأهلي

بالتعاون‭ ‬مع‭ ‬وحدة‭ ‬التبرع‭ ‬بالدم‭ ‬في‭ ‬مؤسسة‭ ‬حمد‭ ‬الطبية

 

نظم‭ ‬المستشفى‭ ‬الأهلي‭ ‬حملة‭ ‬التبرع‭ ‬بالدم‭ ‬اليوم‭ ‬الخميس‭ ‬الأول‭ ‬من‭ ‬آذار‭\ ‬مارس‭ ‬2018‭ ‬بالتعاون‭ ‬مع‭ ‬وحدة‭ ‬التبرع‭ ‬بالدم‭ ‬في‭ ‬مؤسسة‭ ‬حمد‭ ‬الطبية،‭ ‬والتي‭ ‬استمرت‭ ‬من‭ ‬الساعة‭ ‬التاسعة‭ ‬صباحاً‭ ‬حتى‭ ‬الثالثة‭ ‬ظهراً‭.‬ تأتي‭ ‬هذه‭ ‬المبادرة‭ ‬من‭ ‬المستشفى‭ ‬الأهلي‭ ‬كجزء‭ ‬من‭ ‬المسؤولية‭ ‬الإجتماعية‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬إشراك‭ ‬جميع‭ ‬موظفي‭ ‬المستشفى‭ ‬والمجموعة‭ ‬للرعاية‭ ‬الطبية‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الهدف‭ ‬النبيل‭ ‬الذي‭ ‬يرتكز‭ ‬على‭ ‬إنقاذ‭ ‬الحياة‭ ‬وما‭ ‬له‭ ‬من‭ ‬فوائد‭ ‬للمتبرع‭ ‬بالدم‭.

قال‭ ‬السيد‭ ‬خالد‭ ‬العمادي‭ ‬الرئيس‭ ‬التنفيذي‭ ‬للمستشفى‭ ‬الأهلي‭ ‬ومجموعة‭ ‬الرعاية‭ ‬الطبية‭:‬ “تأتي‭ ‬هذه‭ ‬الحملة‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬التعاون‭ ‬المتبادل‭ ‬بين‭ ‬المستشفى‭ ‬الأهلي‭ ‬ومؤسسة‭ ‬حمد‭ ‬الطبية‭ ‬في‭ ‬تنظيم‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬الحملات،‭ ‬وأن‭ ‬ما‭ ‬يقوم‭ ‬به‭ ‬المتبرع‭ ‬هو‭ ‬عمل‭ ‬إنساني‭ ‬يقدمه‭ ‬لمساعدة‭ ‬شريحة‭ ‬كبيرة‭ ‬من‭ ‬المرضى‭ ‬سواء‭ ‬كانوا‭ ‬ضحايا‭ ‬حوادث‭ ‬أو‭ ‬خاضعين‭ ‬لعمليات‭ ‬جراحية‭ ‬أو‭ ‬مصابين‭ ‬بأمراض‭ ‬الدم‭ ‬وأمراض‭ ‬سرطانية”‭.‬ وأضاف‭: ‬”يسعدنا‭ ‬أن‭ ‬نقوم‭ ‬بمثل‭ ‬هذا‭ ‬النوع‭ ‬من‭ ‬الحملات‭ ‬والتي‭ ‬هي‭ ‬امتداد‭ ‬للحملات‭ ‬العديدة‭ ‬التي‭ ‬تهدف‭ ‬إلى‭ ‬توعية‭ ‬المجتمع‭ ‬والموظفين‭ ‬والعاملين‭ ‬بالشركة‭ ‬بأهمية‭ ‬العطاء‭ ‬والتبرع‭ ‬بالدم‭ ‬وترسيخ‭ ‬مبدأ‭ ‬العمل‭ ‬التطوعي‭ ‬بشكلٍ‭ ‬عام”‭.‬

بدوره،‭ ‬شدد‭ ‬السيد‭ ‬جمال‭ ‬حماد‭ ‬نائب‭ ‬الرئيس‭ ‬التنفيذي‭ ‬للمستشفى‭ ‬الأهلي‭ ‬ومجموعة‭ ‬الرعاية‭ ‬الطبية‭  ‬على‭ ‬ضرورة‭ ‬التوعية‭ ‬بأهمية‭ ‬التبرع‭ ‬بالدم‭ ‬لما‭ ‬له‭ ‬من‭ ‬قيمة‭ ‬إنسانية‭ ‬في‭ ‬إنقاذ‭ ‬الأرواح،‭ ‬فالأشخاص‭ ‬المتبرعين‭ ‬قد‭ ‬لا‭ ‬يعلموا‭ ‬أنهم‭ ‬بهذا‭ ‬العمل‭ ‬النبيل‭ ‬قد‭ ‬ينقذون‭ ‬حياة‭ ‬أشخاص‭ ‬من‭ ‬الممكن‭ ‬أن‭ ‬يكونوا‭ ‬أقرباء‭ ‬أو‭ ‬أصدقاء‭ ‬أعزاء‭.‬ وأوضح‭ ‬السيد‭ ‬جمال‭  ‬”أن‭ ‬هذه‭ ‬الحملة‭ ‬حرصت‭ ‬على‭ ‬نقل‭ ‬فكرة‭ ‬التبرع‭ ‬إلى‭ ‬المتبرعين،‭ ‬فتقوم‭ ‬الحملة‭ ‬على‭ ‬استغلال‭ ‬فترة‭ ‬إنتظار‭ ‬المتبرعين‭ ‬كفرصة‭ ‬لتثقيفهم‭ ‬بعملية‭ ‬التبرع‭ ‬بالدم‭ ‬وعن‭ ‬المستفيدين‭ ‬منه‭ ‬وأهمية‭ ‬التبرع‭ ‬به‭ ‬وحاجة‭ ‬المجتمع‭ ‬للتعاون‭ ‬والتكافل”‭.‬

الدكتور‭ ‬عبد‭ ‬العظيم‭ ‬عبد‭ ‬الوهاب،‭ ‬رئيس‭ ‬الطاقم‭ ‬الطبي‭ ‬في‭ ‬المستشفى‭ ‬الأهلي‭ ‬نوّه‭ ‬بالقول‭:‬ “هناك‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الفوائد‭ ‬الجسدية‭ ‬للمتبرع‭ ‬حيث‭ ‬يتم‭ ‬تنشيط‭ ‬نخاع‭ ‬عظام‭ ‬المتبرع‭ ‬لإنتاج‭ ‬خلايا‭ ‬جديدة،‭ ‬كما‭ ‬يتم‭ ‬علاج‭ ‬بعض‭ ‬الحالات‭ ‬المرضية‭ ‬مثل‭ ‬الزيادة‭ ‬غير‭ ‬الطبيعية‭ ‬في‭ ‬عدد‭ ‬كريات‭ ‬الدم‭ ‬الحمراء‭ ‬ونسبة‭ ‬الحديد‭ ‬ومنع‭ ‬حدوث‭ ‬مضاعفات‭ ‬هذه‭ ‬الأمراض،‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬أنه‭ ‬يقلل‭ ‬من‭ ‬احتمال‭ ‬الإصابة‭ ‬بأمراض‭ ‬الدورة‭ ‬الدموية‭ ‬وسرطان‭ ‬الدم،‭ ‬وأن‭ ‬التحاليل‭ ‬التي‭ ‬يخضع‭ ‬لها‭ ‬الدم‭ ‬المتبرع‭ ‬به‭ ‬تطمئنه‭ ‬على‭ ‬صحته‭ ‬وعلى‭ ‬خلوه‭ ‬من‭ ‬الأمراض‭ ‬بصورة‭ ‬دورية”‭. ‬

0 replies

Leave a Reply

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *