وزير الصحة العامة تشيد بدور مركز القيادة الوطني في تعزيز الإجراءات الاحترازية ضد فيروس كورونا

وزير الصحة العامة تشيد بدور مركز القيادة الوطني 

في تعزيز الإجراءات الاحترازية ضد فيروس كورونا

قامت سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري، وزير الصحة العامة ورئيس اللجنة الوطنية لمواجهة فيروس كورونا (كوفيد – 19)، بزيارة لمركز القيادة الوطني التقت خلالها بكبار المسؤولين في المركز، كما التقت سعادتها بعدد من الفرق الرئيسية المعنية بالاستجابة للطوارئ وبحثت معهم التحديات التي واجهتها هذه الفرق أثناء التصدّي لجائحة كورونا والاستراتيجيات التي يتّبناها المركز في التغلّب على هذه التحديات، وأشادت سعادتها بالدور الفاعل الذي أدّاه المركز في مكافحة فيروس كورونا (كوفيد – 19).

في كلمة لها خلال الزيارة قالت سعادة الدكتورة حنان الكواري: ”لقد أدّى مركز القيادة الوطني ومنذ اليوم الأول من بدء جائحة كورونا دوراً حيوياً في تطبيق وتعزيز الإجراءات الاحترازية والوقائية لحماية السكان في دولة قطر من خطر فيروس كورونا (كوفيد- 19)، فهو يدعم اللجنة العليا لإدارة الأزمات واللجنة الوطنية لمواجهة فيروس كورونا (كوفيد- 19) والوزارات المختلفة لمساعدتها في تحقيق أهدافها. ويشكّل المركز نقطة محورية ومرجعية لتلقّي المعلومات المتصلة بانتشار الفيروس من مختلف أنحاء الدولة “. وأضافت سعادتها: “أودُّ أن أتقدّم بجزيل الشكر إلى معالي الشيخ خالد بن خليفة بن عبدالعزيز آل ثاني رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية على كل الإمكانيات التي تم توفيرها خلال الفترة الماضية لاسيما من ناحية الإستفادة من مركز القيادة الوطني المتطور والمجهز بأحدث التقنيات وفرق العمل ذات الكفاءة العالية الأمر الذي ساهم بشكل فعّال في جهود مكافحة فيروس (كوفيد- 19). كما أنتهز هذه الفرصة  لأعبّر عن وافر الامتنان لجميع الوزارات والهيئات التي ساهمت في الجهود الوطنية للتصدي لفيروس كوفيد- 19 “. وأردفت سعادتها قائلة: “بالنظر إلى المستقبل، أودُّ التأكيد على أهمية استمرار التعاون بين الجميع وتوخي الحذر، حيث يُعد ارتداء الكمامات والمحافظة على مسافة كافية بين الأفراد مهماً جداً الآن أكثر من أي وقت مضى نظراً لأن خطر انتشار فيروس كوفيد- 19 لا يزال مرتفعًا. 

​من جانبه أشار اللواء خليفة عبدالله النعيمي، رئيس مركز القيادة الوطني، إلى الجهود التي بذلها المركز خلال الأزمة، وقال: ”لقد عملت فرقنا على مدار الساعة وطيلة أيام الأسبوع وبالتعاون مع مختلف المؤسسات والهيئات الحكومية وتحت إشراف اللجنة العليا لإدارة الأزمة وذلك لضمان أمن وسلامة السكان في الدولة خلال هذه الأزمة”.

وأضاف اللواء النعيمي قائلاً: ”لقد أظهرت دولة قطر قدراً كبيراً من القوّة والمرونة في مواجهة جائحة كورونا وكان للتعاون الشامل والمتكامل بين مختلف القطاعات في الدولة أكبر الأثر في نجاح استراتيجية التصدّي لهذه الجائحة ، وإن وزارة الداخلية لفخورة بالدور الذي أداه مركز القيادة الوطني في مؤازرة القطاع الصحي في دولة قطر خلال الأزمة.”

0 replies

Leave a Reply

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *