معرض صور فوتوغرافية احتفاءً بـ “أبطال الرعاية الصحية” في قطر

معرض صور فوتوغرافية احتفاءً بـ “أبطال الرعاية الصحية” في قطر

الاحتفاء بأفراد القطاع الصحي في قطر بمعرض خارجي وعبر الإنترنت في مؤتمر ويش 2020 الافتراضي

 تم افتتاح معرض للصور الفوتوغرافية، احتفاءً بالعاملين في مجال الرعاية الصحية في قطر، وبجهودهم خلال الجائحة الحالية، في فناء مركز مطافئ للفنون، بالدوحة. ويضم المعرض أفرادًا يمثلون الأوجه المختلفة للرعاية الصحية في قطر، وقد تم إطلاقه بالتزامن مع مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية (ويش)، الذي يُعقد كل سنتين، وسيُقام هذا العام افتراضيًا، في الفترة من 15 إلى 19 نوفمبر 2020.

بالإضافة إلى العاملين في الصفوف الأمامية بمجال الرعاية الصحية، على غرار الأطباء، وكادر التمريض، والمسعفين، يضم المعرض أيضًا أولئك الذين يعملون خلف الكواليس كجزء من الجهود المبذولة للحفاظ على مجتمعٍ آمنٍ. وقد تم اختيار أعضاء فرق العمل في مؤسسة حمد الطبية، ومؤسسة الرعاية الصحية الأولية، ووزارة الصحة العامة، لتقديمهم في المعرض.

ويُقدم المعرض صورًا لثلاثة عشر رجلاً وامرأة – يحملون كمامات، كما لو كانوا في العمل، وغيرهم بدون كمامات، كما لو كانوا في المنزل. ويُمثل هؤلاء شريحة عريضة من أكثر من 40,000 شخص يعملون في قطاع الصحة في قطر.

بالإضافة إلى مشاهدة صور 13 عاملاً في القطاع الصحي، يمكن لزوار معرض “ويش” في الهواء الطلق، الذي تم تطويره بدعم من مركز مطافئ، ومؤسسة حمد الطبية، ومؤسسة الرعاية الصحية الأولية، ووزارة الصحة العامة، مسح رموز الاستجابة السريعة على كل صورة بهواتفهم، ليستمعوا إلى هؤلاء المصوَّرين وهم يتحدثون عن حياتهم العملية، وعن الأقسام التي يمثلونها.

وعلّقت سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري، وزير الصحة العامة، قائلةً: “لقد ثمّنت عالياً دول العالم أجمع،  ومن بينها دولة قطر، الدور الذي أدّته ولا تزال تؤديه كوادر الرعاية الصحية لهذا العام على وجه الخصوص، ففي إطار استراتيجية دولة قطر الشاملة لمواجهة جائحة كورونا (كوفيد – 19) وقفت كوادر القطاع الصحي في كلّ من وزارة الصحة العامة ومؤسسة حمد الطبية ومؤسسة الرعاية الصحية الأولية في الصفّ الأمامي استجابةً لهذه الجائحة، وقد عملت فرق القطاع الصحي على مدار الساعة وتحت ضغوط عمل مُضنية لضمان توفير أفضل مستوى ممكن من خدمات الرعاية الصحية للمرضى، ولم تقتصر هذه الخدمات على مرضى كورونا (كوفيد – 19) بل شملت آلاف المرضى غيرهم الذين لا زالوا يعتمدون على خدمات الرعاية الأساسية التي نقدّمها لهم، و كان لي عظيم الشرف بأن أنتمي إلى هذه النخبة من الكوادر ذات الكفاءة العالية والمتفانية في عملها من أبطال الرعاية الصحية”.

من جهتها، قالت السيدة سلطانة أفضل، الرئيس التنفيذي لويش: “ويش هي مبادرة صحية عالمية. وبصفتنا جزءًا من عائلة مؤسسة قطر، فإنها موطننا الأصلي، لذلك يُسعدنا أن ننتهز فرصة انعقاد قمتنا للاحتفاء بأولئك الذين يقومون حاليًا بعمل حيوي، غالبًا في ظل ظروف صعبة للغاية، وتوجيه الشكر لهم.”

التقط الصور المصوّر محمود العشي من قطر، الحائز على جوائز، وهو أيضًا رئيس قسم الابتكار في ويش، الذي قال: “لقد تشرفت بلقاء الأشخاص الذين نقدّمهم في المعرض، وأن أستمع إلى قصصهم أثناء التقاط صورهم. آمل أن تعكس الصور شغفهم بعملهم، الذي يظهر على كل واحد منهم بوضوح “.

سيستمر معرض “أبطال الرعاية الصحية” حتى نهاية العام على الأقل. يمكن أيضًا زيارته كجزء من سلسلة من المعارض داخل معرض الصور الافتراضي، على هامش مؤتمر ويش 2020 الافتراضي.

لحضور مؤتمر ويش 2020 الافتراضي مجانًا، تفضّل بالتسجيل على www.wish.org.qa

0 replies

Leave a Reply

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *